العقوبات - ضرب روسال إعادة تشغيل مصفاة الألومينا في غينيا

- Jun 21, 2018-

موسكو (رويترز) - قال وزير شؤون الالغام في غرب افريقيا لرويترز ان روسل منتج الالومنيوم الذي يعمل بالجزاءات استأنف الانتاج في مصفاة فريتويا للألومينا في غينيا يوم الاربعاء بعد توقف دام ست سنوات.


وتعرضت روسل أكبر منتج للألمنيوم في العالم خارج الصين لعقوبات أمريكية قال محللون انها قد تؤخر استئناف تشغيل مصفاة فيرغويا.


ولكن بعد يوم واحد من رسل ، قالت إنها بدأت في شحن البوكسايت من مشروع ديان-ديان للبوكسيت في غينيا إلى مصافي تكرير الألمنيوم في دول أخرى ، وأعيد فتح شركة فريجويا رسميا.


“سيتم استرداد مصنع Friguia تدريجيا على مرحلتين. وقال عبد الله ماغاسوبا وزير المناجم والجيولوجيا لرويترز ان المرحلة الاولى تهدف الى الوصول الى طاقة تتراوح بين 550 ألف و 600 ألف طن.


وقال إن المرحلة الثانية التي ستبدأ في عام 2024 ستزيد الطاقة الإنتاجية إلى 1.05 مليون طن سنويا بحلول عام 2026. ستبدأ دراسات الجدوى للتمديد في عام 2019.


ولم يتسن على الفور الاتصال روسال للتعليق على اعادة التشغيل. ولم يتضح كيف ستؤثر العقوبات الأمريكية على الصادرات من المصفاة التي أغلقت في 2012 بعد إضراب عمالي.


وتعتبر غينيا عاملا حيويا بالنسبة لشركة رالس حيث تمثل البلاد 27 في المائة من إنتاج الشركة من البوكسيت ، وهو الخام الذي يتم تكريره إلى الألومينا ثم صهره في الألومنيوم.


زوج من:الصين لتنفيذ خطة عمل لمدة ثلاث سنوات للحصول على الهواء النظيف في المادة التالية :صادرات الصلب الصينية تواصل الركود في يناير