الإصلاح يؤتي ثمارا لشركات الدولة

- Nov 24, 2017-

ارتفعت أرباح الشركات المملوكة للدولة 24.6 في المائة في الأشهر العشرة الأولى مع تحسن الاقتصاد

شهدت المؤسسات المملوكة للدولة في الصين على نمو الأرباح سرع في الأشهر العشرة الأولى من هذا العام وسط تحسين الاقتصاد وتعميق الإصلاح، وأظهرت البيانات الرسمية اليوم الثلاثاء.

أرباح الشركات المملوكة للدولة الموحدة ارتفعت 24.6 في المائة على أساس سنوي إلى 2.39 تريليون يوان ($ 360.2 بیلیون) من كانون الثاني/يناير إلى تشرين الأول/أكتوبر، قالت وزارة المالية على موقعها على الإنترنت.

وكان النمو قليلاً أقل من زيادة 24.9 بالمئة في الأرباع الثلاثة الأولى لكن أعلى من توسيع 21.7 في المائة في الأشهر الثمانية الأولى.

نشرت الشركات المملوكة للدولة خاضعة مباشرة للحكومة المركزية بزيادة 17.8 في المائة في الأرباح إلى 1.55 تريليون يوان، بينما ارتفعت الأرباح المحلية المملوكة للدولة بنسبة 39.4 في المائة إلى 837.5 بیلیون يوان خلال الفترة من يناير إلى أكتوبر.

وقال "نمو أرباح الشركات المملوكة للدولة أساسا بسبب الإصلاحات الهيكلية المتعلقة بجانب العرض وتحسين الاقتصاد الدولي والوطني، وضعف الأداء قبل عدة سنوات،" جي إكسياونان، رئيس سابق لمجلس المشرفين "مفتاح كبيرة" الحجم الشركات المملوكة للدولة.

قال جي أنه "كعنصر رئيسي للاقتصاد الحقيقي، أداء أفضل للشركات المملوكة للدولة سوف تولد زخم نمو جديدة للاقتصاد الحقيقي هذا العام".

إليه إدارة أكثر كفاءة، ومرونة وتوجها نحو السوق قد أرست الأساس لمزيد من الإصلاح في ملكية الشركات المملوكة للدولة، الجماعة الإسلامية، مشيراً إلى أن البلاد لا ينبغي الاسترخاء جهودها الرامية إلى خفض نسبة الأصول والخصوم للشركات المملوكة للدولة.

بلغت إيرادات الأعمال التجارية المملوكة للدولة إلى 42 تريليون يوان بزيادة 15.4 بالمئة على أساس سنوي. تكاليفها التشغيلية بنسبة 14.6 في المائة لتصل إلى 40.61 تريليون يوان خلال نفس الفترة.

في نهاية تشرين الأول/أكتوبر، بلغ إجمالي أصول الشركات المملوكة للدولة 150.63 تريليون يوان، بينما خصومها بلغ 99.21 تريليون يوان، وكلاهما يصل حوالي 11 في المائة مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.

الشركات المملوكة للدولة في الصلب، والمعادن غير الحديدية والفحم، والصناعات البتروكيماوية تتمتع بزيادة أرباح كبيرة نسبيا، ولكن شركات توليد الطاقة عانت من انخفاض كبير، وأظهرت البيانات.

ولدى الصين 150,000 الشركات المملوكة للدولة على مختلف المستويات، التي تدير أكثر من 100 تريليون يوان في الأصول وتوظيف أكثر من 30 مليون شخص.

ومع ذلك، العديد من الشركات المملوكة للدولة قد شهدت ركود النمو بسبب انعدام المنافسة.

تسعى الحكومة تحسين الأداء والكفاءة من خلال إصلاح الملكية المختلطة والإدارة الموجهة نحو السوق.

في تموز/يوليه، نشر "مجلس الدولة" خطة عمل أن يلزم جميع المركزية المملوكة للدولة، باستثناء الهيئات المالية والثقافية، لاستكمال إصلاحات إدارة الشركات بنهاية هذا العام، والذي من المتوقع أن تساعد واضحة بعيداً من الحواجز المؤسسية لزيادة الشركات المملوكة للدولة الإصلاح.

وقد اختار البلد مجموعة من الشركات المملوكة للدولة 31، تديرها السلطات الإقليمية أو الحكومة المركزية، في الجولة الثالثة لإصلاح الملكية المختلطة، ذكرت لجنة الإصلاح والتنمية الوطنية.

وحتى الآن 19 المركزية المملوكة للدولة في دفعات، بما في ذلك "شركة تشاينا يونيكوم" الأولين ويكون شرق الصين شهدت الملكية المختلطة الإصلاحات في قطاعات الطاقة الجيل والنفط والغاز، والسكك الحديدية والاتصالات السلكية واللاسلكية.


زوج من:شركة البناء المملوكة للدولة قاعدة مقرها الإقليمي المقر الرئيسي في أورومتشي في المادة التالية :شتاء دافئ مايو ضوابط الضباب الدخاني البطيء