الصين تبني على الرصاص العالمي في المباني الخضراء

- Dec 15, 2017-

تحرز الصين تقدما سريعا فى المبانى الخضراء ويبدو انها تهدف الى تعزيز مكانتها بين اهم الاسواق فى العالم من اجل اقامة هياكل صديقة للبيئة وفعالة من حيث التكلفة.

وقال تقرير الصين للمباني الخضراء لعام 2017 من قبل كبري للبحوث وقد تم قبول مفهوم المباني الخضراء من قبل المزيد والمزيد من مطوري العقارات والحكومات المحلية في الصين.

وقد جعل هذا بالفعل الصين ثاني أكبر سوق في العالم للمشاريع المعتمدة ليد، زائدة فقط الولايات المتحدة. ليد لتقف على القيادة في الطاقة والتصميم البيئي، الأكثر استخداما على نطاق واسع نظام بناء المباني الخضراء.

وتشير البيانات الأخيرة إلى أن هناك أكثر من 520 مليون متر مربع من مساحة المباني الخضراء في 336 المدن الصينية.

بما في ذلك المشاريع المعتمدة ليد، ومساحة المباني الخضراء المعتمدة من شأنه أن يتجاوز أكثر من 600 مليون متر مربع.

تهدف ليد لمساعدة أصحاب المباني والمشغلين أن تكون مسؤولة بيئيا واستخدام الموارد بكفاءة. وهو يتضمن مجموعة من أنظمة التصنيف لتصميم وبناء وتشغيل وصيانة المباني الخضراء والمنازل والأحياء.

واعتبارا من أغسطس 2017، بلغت المساحة المعتمدة من ليد في بكين وشانغهاى وقوانغتشو وشنتشن 23 مليون متر مربع، تمثل 51 فى المائة من جميع المناطق المعتمدة فى الصين، بزيادة 1 فى المائة عن عام 2014.

وحتى الآن، تم تغطية 54 مدينة بصمة ليد في الصين. بكين هي أول مدينة صينية لديها أكثر من 10 مليون متر مربع من مساحة المباني الخضراء المعتمدة من ليد.

تليها شانغهاى (8.34 مليون متر مربع) وتشونغتشينغ (4.12 مليون متر مربع) وشنتشن (2.64 مليون متر مربع) ووهان بمقاطعة هوبى (2.5 مليون متر مربع).

ومن المدن الاخرى فى القائمة قوانغتشو بمقاطعة قوانغدونغ (2.31 مليون متر مربع) وتشنغدو بمقاطعة سيتشوان (2.08 مليون متر مربع) وهانغتشو بمقاطعة تشجيانغ (1.72 مليون متر مربع) وتيانجين (1.72 مليون متر مربع) وسوتشو جيانغسو (1.71 مليون متر مربع)، ونانجينغ بمقاطعة جيانغسو (1. 24 مليون متر مربع)، وشنيانغ من مقاطعة لياونينغ (1.06 مليون متر مربع).

وقال ستيفن تام، كبير مديري خدمات الأصول مع شركة كبر الصين الكبرى: "إن هذا النمو في بناء المباني الخضراء يرتبط ارتباطا وثيقا بدعم السياسات من الحكومة الصينية ودوافع السوق".

وفي آذار / مارس، أصدرت وزارة الإسكان والتنمية الحضرية والريفية الخطة الخمسية الثالثة عشرة (2016-20) بشأن تطوير المباني الخضراء. وتتوخى الخطة فترة تسارع "كمية ونوعية" المباني الخضراء فى الصين.

واضافت ان 50 فى المائة على الاقل من جميع المبانى التى تم بناؤها حديثا يجب ان يتم التصديق عليها كمبانى خضراء بحلول عام 2020.

في المراحل المبكرة، تم اعتماد شهادة ليد وتعزيزها من قبل مطوري هونغ كونغ والشركات الأجنبية فقط من الاقتصادات الناضجة نسبيا.

غير أن عددا متزايدا من المطورين المحليين بدأوا في السنوات الأخيرة باعتماد المعايير الخاصة بمشاريعهم الجديدة.

حاليا، حوالي 62 في المئة من المباني التي بنيت حديثا المكاتب الرئيسية هي ليد المعتمدة، وفقا لبيانات كبر.

وتشارك مجموعة من المطورين الصينيين الرئيسيين بما فيهم سوهو الصين ومجموعة التميز ومجموعة سينو أوشن و بينغ آن بنشاط في تطوير مباني المكاتب الخضراء.

وقال تام إن ارتفاع معدلات الإيجارات وكفاءة الطاقة والمياه وتحسين نوعية الهواء والاستدامة وانخفاض تكلفة التشغيل وبيئة عمل عالية الجودة - كل هذه العوامل قد سهلت الراحة العامة ودفع الطلب على مساحات المكاتب الخضراء في الصين.

وفى الارباع الاربعة الماضية، بلغ متوسط ​​معدل الاشغال لمشروعات ليد فى الصين 81.7 فى المائة، وهو اعلى بنسبة 1.5 فى المائة من اجمالى المكاتب التقليدية.

وبلغ متوسط ​​اشغال مشروعات ليد المتميزة فى الصين 86.7 فى المائة بزيادة 10 فى المائة عن المكاتب التقليدية.

مباني المكاتب هي نوع العقار الرئيسي الذي يبحث عن شهادة ليد في الصين. واعتبارا من يونيو / حزيران، تراكم ما مجموعه 148 مشروعا معتمدا ل ليد في 17 مدينة رئيسية تراكمت أكثر من 10 مليون متر مربع.

وفي هذا السياق، بلغ متوسط ​​كل من شنغهاي وبكين وتشنغدو وشنتشن أكثر من مليون متر مربع.

وقد اكتسبت شهادة ليد لمباني المكاتب الرئيسية زخما منذ إدخاله في السوق الصينية، حيث بلغ معدل اعتماد السوق حوالي 1 في المائة في عام 2008 إلى معدله الحالي البالغ 13 في المائة.

على مر السنين، شهادة ليد من المباني المكتبية الصف A أصبح بالتأكيد أكثر شيوعا. وفي النصف الأول من هذا العام، بلغ مجموع المساحة المكتبية في 17 مدينة رئيسية 37 مليون متر مربع، منها 8.5 مليون تم اعتمادها من قبل ليد، وهو معدل اعتماد بلغ 23 في المئة.

وعلى الرغم من أن الصين شهدت نسبة المباني الخضراء المعتمدة لها تمثل 11 في المئة من جميع المشاريع القائمة، فإن البلاد لا تزال متخلفة عن المعايير الدولية 35 في المئة، وأكبر ثلاث دول هي الهند (68 في المئة) والسويد (67 في المئة)، و الولايات المتحدة (41 في المئة).

وقال تام: "بالمقارنة مع المشاريع التي شيدت حديثا، فإن المشاريع القائمة التي تحصل على شهادة ليد هي أمثلة أقوى لمنافع الشهادة لتحقيق مستويات أعلى من الإيجار، وانخفاض استهلاك الطاقة، وانخفاض معدلات الشغور، وتحسين البيئة العامة للمستأجرين".

هناك أكثر من عشرات تريليونات من متر مربع من المعروضات التجارية التجارية القائمة في الصين وهذا الرقم ينمو بشكل مستمر بمعدل سريع، مما يعكس فرصا كبيرة لتخضير المخزون الحالي.

ومع ذلك، وفقا لنتائج المسح التي نشرت في اتجاهات المباني الخضراء العالمية 2016، يمكن أن يكون هذا عملية بطيئة نسبيا.

واعرب 19 فى المائة فقط من الملاك فى الصين عن خططهم لتنفيذ معايير البناء الاخضر لمشروعاتهم القائمة.

وھذا أقل بکثیر من المتوسط ​​العالمي البالغ 37 في المائة، لتحتل المرتبة الأخیرة بین 13 سوقا شملھا المسح.


زوج من:مجموعة لوس أنجلوس للشروع في تجربة المدينة الذكية في المادة التالية :الإسلام يزدهر في الكنيسة الأمريكية السابقة